تاريخ المحاسبة: يعود أصل فكرة المحاسبة إلى الحياة البدائية للإنسان حيث كان يعتمد على المقايضة في تبادل السلع لتلبية احتياجاته الأساسية. في تلك الفترة، كانت هذه العمليات محدودة وبسيطة. ومع ظهور النقود، بدأت العمليات المحاسبية الفعلية. ومن ثم، انتشرت بسرعة بين الناس. وفي عام 1494، ساهم الرياضي باشيلو في وضع نظام محاسبة أولي.

أهمية المحاسبة: المحاسبة تُعتبر وسيلة حيوية لفهم وتحليل المعلومات المالية المتعلقة بإدارة المؤسسات. تساعد في اتخاذ قرارات مالية صحيحة بناءً على الوضع الاقتصادي للمؤسسة. وهي أيضًا وسيلة قانونية وإدارية لتوثيق جميع الأحداث المالية خلال فترة زمنية معينة، والتي تُعرف بالسنة المالية. تُستخدم المحاسبة في إعداد قوائم الدخل والميزانية، وهي الأساس لإعداد التقارير المالية. تُسهم أيضًا في توفير المعلومات للدائنين والشركاء والجهات الخارجية. تُستخدم لتسجيل المعاملات المالية، وهي وظيفة رئيسية تُعرف بمسك الدفاتر. وتُعرض المعاملات المالية بطريقة تظهر فيها جانبين: جانب دائن وجانب مدين. وتُسهم المحاسبة في توصيل المعلومات للأطراف الخارجية، مما يجعلها جزءًا لا يتجزأ من حياة الإنسان.

أهداف المحاسبة: تُستخدم المحاسبة لتحقيق العديد من الأهداف، بما في ذلك:

  1. معرفة الأداء المالي للمؤسسة وتحديد ربحها أو خسارتها خلال فترة معينة.
  2. توفير معلومات عن الممتلكات والالتزامات والخصومات الشركة.
  3. تقديم المعلومات للمستخدمين الداخليين، مثل مالكي الشركة والموظفين.
  4. توجيه الإدارة في اتخاذ القرارات الاستراتيجية.
  5. تعزيز الرقابة المالية والكشف عن أي احتيال أو خروقات.
  6. تقديم البيانات للمراجعة والمراجعين لضمان الدقة والامتثال للمبادئ المحاسبية.

أنواع المحاسبة: تتضمن المحاسبة عدة مجالات وأنواع، منها:

  1. المحاسبة الحكومية: تتعامل مع عمليات الصرف في القطاع الحكومي.
  2. المحاسبة الضريبية: تهتم بتحديد الضرائب على الأرباح والدخل الشخصي.
  3. محاسبة التكاليف: تحسب تكلفة الإنتاج وتقديم معلومات دقيقة لاتخاذ القرارات.
  4. المحاسبة الإدارية: تستخدم للإشراف على عمليات الإدارة والتحقق من الأداء.
  5. مراجعة الحسابات: تقوم بمراجعة وفحص السجلات المالية والتقارير.
  6. محاسبة الشركات: تتعامل مع شرح وتوضيح عمليات الشركات والأسهم.
  7. محاسبة الشركات المتخصصة: تُستخدم للمجالات المتخصصة وتوضح الأمور داخل هذه المجالات.

    المحاسبة هي وظيفة مدرجة ضمن الهيكل الإداري للمؤسسات وتعد نظامًا من الأنظمة الفعالة داخل المؤسسة أو المشروع. وهي تُعتبر علمًا من علوم المعرفة يتضمن مبادئ وأساسيات متفق عليها تستخدم لتسجيل وتحليل العمليات المالية بهدف تحديد الخسائر والأرباح. كنظام، تضم المحاسبة جميع المعلومات والبيانات، وتشمل جميع الإجراءات من قياس وتحليل وتسجيل، بهدف تقديم البيانات للجهات المسؤولة داخل وخارج المؤسسة.

    وفقًا للجمعية الأميركية للمحاسبة (AAA)، تتكون المحاسبة من ثلاث أنشطة متتالية هي: التحديد والتوصيل للبيانات والمعلومات الاقتصادية، والتسجيل والقياس. يمكن توجيه النشاط المحاسبي في عدة جوانب، كمهنة، أو كجزء من العلوم الاجتماعية، وكقوة مؤثرة في المجتمع.

    نشاط التحديد يتضمن تحديد الأحداث الاقتصادية التي تؤثر على المؤسسة ليتم اعتمادها في المحاسبة. يهدف هذا النشاط لاختيار العمليات المالية المؤثرة واستبعاد تلك التي لا تؤثر بشكل كبير.

    نشاط التسجيل والقياس يتضمن قياس الأحداث الاقتصادية باستخدام وحدة النقد، وتسجيلها في الدفاتر لتوثيقها ومتابعتها بشكل مستمر.

    نشاط التوصيل يتضمن إعداد التقارير المالية وتحليلها لتوضيح النتائج المالية للمستخدمين ومساعدتهم في اتخاذ القرارات.

    المحاسبة تلعب دورًا حيويًا في توفير البيانات المالية والمعلومات لجميع الأطراف ذات الصلة، وتساهم في تحقيق الشفافية والرقابة المالية داخل المؤسسة.

     

أشترك الان فى برنامج Matix ERP

للآدارة الحسابات والمبيعات