https://sismatix.com/wp-content/uploads/2022/03/Component-2-%E2%80%93-1.png

تصنيف الأصول:

تعتبر الأصول الموارد التي يمتلكها المنشأة نتيجة للأحداث الماضية والتي من المتوقع أن تسهم في تحقيق الفوائد الاقتصادية المستقبلية. تُصنف الأصول إلى فئتين رئيسيتين: الأصول المتداولة والأصول غير المتداولة.

الأصول المتداولة:

الأصول المتداولة هي تلك التي يُتوقع استخدامها أو بيعها أو استهلاكها خلال الدورة العادية للأعمال أو في غضون سنة واحدة من تاريخ التقرير، حسبما يكون أطول.

تشمل الأصول المتداولة الأمثلة التالية:

  1. النقد وما يُعادله: وتشمل الأموال النقدية والحسابات البنكية والاستثمارات القصيرة الأجل.

  2. الحسابات المدينة: وهي المبالغ التي تستحقها المنشأة من عملائها مقابل السلع أو الخدمات المُقدمة.

  3. المخزون: وهو المُخزن المملوك للشركة والمُخصص للبيع، ويشمل المواد الخام والمنتجات النهائية والمنتجات الجارية.

  4. المصاريف المُدفوعة مُقدماً: وهي المدفوعات التي تمت قبل استخدام الخدمات أو السلع، مثل الإيجار المُدفوع مُقدماً والتأمينات.

الأصول غير المتداولة:

الأصول غير المتداولة، المعروفة أيضًا بالأصول طويلة الأجل، هي تلك التي من المتوقع أن تُوفر فوائد اقتصادية على مدى فترة تزيد عن سنة واحدة.

تشمل الأصول غير المتداولة الأمثلة التالية:

  1. الممتلكات والمرافق والمعدات (PP&E): وتتضمن الأصول المادية مثل الأراضي والمباني والآلات المستخدمة في عمليات الإنتاج.

  2. الأصول غير المادية: وتتضمن براءات الاختراع وحقوق النشر والعلامات التجارية التي ليس لها وجود مادي ولكن لها قيمة اقتصادية كبيرة.

  3. الاستثمارات: وتتضمن الاستثمارات الأموال المُستثمرة في الأوراق المالية أو حصص في شركات أخرى أو مشاريع استثمارية طويلة الأمد.

تصنيف الالتزامات:

الالتزامات تُمثل التزامات المنشأة بتحويل المنافع الاقتصادية نتيجة للأحداث الماضية. يُصنف الخصوم إلى فئتين رئيسيتين: الخصوم المتداولة والخصوم غير المتداولة.

الخصوم المتداولة:

الخصوم المتداولة هي التزامات من المتوقع تسويتها خلال الدورة العادية للأعمال أو في غضون سنة واحدة من تاريخ التقرير، حسبما يكون أطول.

تشمل الخصوم المتداولة الأمثلة التالية:

  1. الحسابات الدائنة: وتشمل المبالغ المستحقة للموردين عن السلع والخدمات المُستلمة بالائتمان.

  2. الالتزامات المستحقة: وتشمل المصروفات التي لم يتم دفعها بعد، مثل الرواتب والمرافق والفوائد.

  3. القروض قصيرة الأجل: وهي القروض أو الائتمانات المستحقة السداد خلال عام واحد.

الخصوم غير المتداولة:

الخصوم غير المتداولة هي التزامات تمتد لأكثر من سنة واحدة ولا يتوقع تسويتها على المدى القريب.

تشمل الخصوم غير المتداولة الأمثلة التالية:

  1. الديون طويلة الأجل: وتشمل القروض والسندات والقروض الأخرى التي تُستحق السداد خلال فترة تزيد عن سنة.

  2. الالتزامات الضريبية المؤجلة: وتشمل الالتزامات الناشئة من الاختلافات بين القواعد المحاسبية والقواعد الضريبية والتي يجب تسويتها في المستقبل.

  3. التزامات الإيجار: وتشمل اتفاقيات الإيجار طويلة الأجل مثل عقود الإيجار التشغيلي والإيجارات التمويلية.

شروط التصنيف:

تخضع عملية تصنيف الأصول والخصوم لشروط وإرشادات محددة من أجل ضمان دقة تمثيل سيولة المنشأة وموقفها المالي. يجب على الأصول والخصوم المتداولة أن تستوفي إحدى الشروط التالية:

  1. دورة التشغيل العادية: إذا كان من المتوقع تحقيق الأصول أو الخصوم أو استهلاكها أو تسويتها خلال الدورة العادية للأعمال.

  2. قاعدة سنة واحدة: إذا لم يتم تحديد دورة التشغيل العادية بوضوح، يتم تصنيف الأصول والخصوم على أنها متداولة إذا كان من المتوقع تحقيقها أو استهلاكها أو تسويتها في غضون عام واحد.

الأصول والخصوم غير المتداولة يتم تصنيفها على أنها غير متداولة. يمكن إعادة تصنيف الالتزامات غير المتداولة إلى متداولة في بعض الحالات مثل:

  1. خرق العهود الديون: عندما تنتهك المنشأة الاتفاقيات المالية المتعلقة بالديون، يمكن للمقرضين المطالبة بالسداد المبكر للديون وبالتالي إعادة تصنيف الالتزامات على أنها متداولة.

  2. الاستحقاق خلال سنة واحدة: إذا كانت الالتزامات غير المتداولة تستحق السداد في السنة الواحدة المقبلة، يمكن إعادة تصنيفها على أنها متداولة.

  3. عدم القدرة على إعادة التمويل: إذا كانت المنشأة غير قادرة على تأمين التمويل اللازم لسداد التزام غير متداول مستحق في السنة الواحدة، يمكن إعادة تصنيفه كتزام حالي متداول.

  4. التغيير في النية: إذا قررت إدارة المنشأة تسوية تزام غير متداول خلال العام المقبل نتيجة لتغيير في النية أو استراتيجية الأعمال.

  5. ضائقة مالية كبيرة: عندما تواجه المنشأة ضائقة مالية كبيرة أو خطر الإفلاس، قد يُطالب المقرضون والدائنون بالسداد المبكر للديون المستحقة، وقد يتم إعادة تصنيف الالتزامات على أنها متداولة في مثل هذه الحالات.

  6. التخلي عن الأصول: إذا قررت المنشأة التخلي عن أصل غير متداول كضمان لالتزام طويل الأجل أو بيعه، ومن المتوقع تسوية الالتزامات المتعلقة بذلك الأصل في السنة القادمة، قد يتم إعادة تصنيف الالتزامات على أنها جارية متداولة.

باختصار، تصنيف الأصول والخصوم هو عملية مهمة تساهم في فهم موقف المنشأة المالي وقدرتها على تلبية التزاماتها. تختلف شروط التصنيف بناءً على الطبيعة والزمن المتوقع لتحقيق أو تسوية الأصول والخصوم.