تختلف العمليات المالية في المنشآت التجارية عنها في المنشآت الخدمية من حيث طريقة تحقيق الإيرادات. ففي المنشآت الخدمية، تأتي الإيرادات من خلال تقديم خدمات للعملاء والزبائن مقابل أجور واتعاب، مثل شركات الاستشارات المحاسبية والتدقيق وشركات الدعاية والإعلان. بينما في المنشآت التجارية، تحقق الإيرادات عن طريق شراء البضائع وإعادة بيعها، مثل محلات بيع المواد التموينية ومحلات بيع الملابس وما شابه.

Thank you for reading this post, don't forget to subscribe!

المخزون السلعي: يشير المخزون إلى السلع والمواد التي تمتلكها المنشأة بهدف إعادة بيعها. في المنشآت التجارية، يكون المخزون عبارة عن بضائع جاهزة للبيع، في حين يشمل المخزون في المنشآت الصناعية المواد الأولية والبضائع تحت التشغيل والبضائع الجاهزة. خلال الفترة المالية، تقوم المنشآت التجارية بعمليات شراء وبيع للبضائع. وفي نهاية الفترة المالية، تبقى جزء من البضاعة المشتراة غير مباعة، وهذه البضاعة تُعرف بالمخزون آخر المدة أو بضاعة اخر المدة. يتم عرض هذا المخزون في الميزانية في جانب الأصول تحت بند الأصول المتداولة.

جرد المخزون: يشير جرد المخزون إلى عملية معرفة كمية البضاعة المتبقية في المخازن وقيمتها في نهاية الفترة المالية. يتم ذلك عن طريق تشكيل لجنة للقيام بجرد البضائع الموجودة في المخازن من خلال عمليات العد أو الوزن أو القياس. تُسجل البيانات في نموذج الجرد الخاص بالمنشأة. بالإضافة إلى ذلك، يُمكن استخدام نظام باركود لتسهيل عملية جرد المخزون.

الرقابة على المخزون: يُعتبر المخزون من الموارد المهمة التي تمتلكها المنشأة، حيث تؤثر قيمته في نهاية الفترة المالية على نتيجة أعمال المنشأة (ربحًا أو خسارةً) وعلى المركز المالي. لذلك، تتطلب المنشأة استخدام طرق للرقابة على المخزون. تُستخدم بطاقات الصنف لتسجيل حركة البضاعة ومتابعتها من خلال تسجيل عمليات البيع والشراء والمردودات.

المعالجة المحاسبية لعمليات البضائع: هناك نظامين يُستخدمان لتسجيل عمليات البضائع: نظام الجرد الدوري ونظام الجرد المستمر.

  1. نظام الجرد الدوري: هذا النظام ينطوي على جرد المخزون في نهاية الفترة المالية لتحديد كمية وتكلفة البضاعة المتبقية (مخزون اخر المدة). ثم يتم حساب تكلفة البضاعة المباعة وبالتالي حساب الربح أو الخسارة. يُستخدم هذا النظام بشكل أكثر شيوعًا في المنشآت التي تتعامل مع العديد من الأصناف.
  2. نظام الجرد المستمر: هذا النظام يُستخدم عادةً مع برامج الحاسوب ونظام الباركود. يتم تحديث تكلفة البضاعة المباعة وحساب الربح أو الخسارة بشكل فوري بعد كل عملية بيع. يُستخدم هذا النظام في المنشآت التي تعمل مع عدد قليل من الأصناف وذات قيمة عالية.

باختصار، تعتبر إدارة البضائع والمخزون أمرًا حيويًا في العمليات المالية للمنشآت التجارية، حيث يؤثر تحديد تكلفة البضائع المباعة على تحقيق الربح وتحديد القيمة الصحيحة للمخزون في الفترة المالية.

أشترك الان فى برنامج Matix ERP

للآدارة الحسابات والمبيعات